التخطي إلى المحتوى الرئيسي

كأس من ذهب | ببلولا ツ

نص «كأس من ذهب»، بقلم فائزة الزعلي!

قال لها هل تعلمين شيء عن الخيانة
قالت ذاك الخنجر الذي يطعن في قلب  من أحببت .. وأنت مكبل لا تعلم شئ !

قال هل هذا يحزن ؟
قالت لا بل هذا يقتل فالثقة تنهار، وينهار معاها كل شئ جميل..

وماذا عن رأيك فى الخيانة إذن ؟
دعيني أشرح لكِ فالخيانة انواع ..
دعني أقول لك فالخيانة لا تتجزء
حدثني عن رجل أختار أن يقوم من مقعد الحبيب ويذهب الى مقعد العشيق الخائن !!

دعيني أقول لكِ انها كارثة تمام مثل ملك على عرشه أراد  أن يحسب من الخدم ،والجوارى..
ماذا عنك ؟
أراه لص أراد ان يترك مالهٌ، ويتسلل لأخذ شيء ليس له فى الخفاء
هل ترى أنه يتألم ؟

ف العشيق ياصديقتي لا يتألم كمثل من شرب نبيذ فى كأس من ذهب وهو يعلم انه بداخله السم القاتل
هل يعلم انه يموت ؟؟
حقاً ولكنه يتلذذ بهذا فقط ،ولا يفكر فى الموت لكنه حتما سيموت !

ماذا عن من حوله من القربيبن ؟ يبكون عليه ؟
مرار فى الحلق وشروخ بداخل

كف من فضلك فالكل شيء نهاية
أصمتي للحظات
لقد ملئ الاخبار فى الجرائد وشاشات التلفزيون
 لم أفهمك عن أي شئ تتحدث؟!

خائنة، وعشيق يقتلنا. زوج برئ  ( لماذا حزنت ملامحك)
لا أدري لكن لماذا يحدث كل هذا
أعلم بأنه أبعد من اسيتعابك يا صغيرة ولكن كلهما بعدا عن الله

( نظرت إليّ وكانت الدموع تملأ عينها ورحلت .. ولا أعلم الى الآن ما قد حزنها ؟!
⇻⧫⇹⇹⇹⇹⧫⧪⧫⇹⇹⇹⇹⧫⇺

الكاتبة⇙ ماريان أنور



تعليقات